كتب /أيمن بحر
شدد وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودية، عادل الجبير، السبت، على أن المجتمع الدولي عليه مسؤولية كبيرة في أن يضع حدا للتصرفات والسياسات الإيرانية العدوانية التخريبية التي تهز أمن واستقرار المنطقة.
وأوضح الجبير، في مؤتمر صحفي عقد في الرياض “نعتقد أن المجتمع الدولي عليه مسؤولية كبيرة في أن يضع حدا للتصرفات والسياسات الإيرانية العدوانية التخريبية التي تهز أمن واستقرار المنطقة، إذا ما كانت العالم
وتابع “تصرفات إيران لا تتماشى مع القوانين أو الأعراف الدولية، وإيران يجب عليها أن تحدد ما إذا كانت ثورة أو دولة، فإذا كانت دولة فعليها أن تحترم القوانين الدولية وسيادة الدول وعدم التدخل في شؤون الآخرين وعدم دعم الإرهاب وعدم تأسيس ودعم وتوفير الأسلحة بما فيها الصواريخ الباليستية لميلشيات إرهابية في المنطقة تستخدمها لاستهداف المدنيين
وذكر طالما أن إيران ماضية على منهج عدواني داعم للإرهاب فهذا هو السبب الذي جعل العالم يعزل إيران ويفرض عليها مزيدا من العقوبات
وأوضح الوزير السعودي أن المملكة “اتخذت موقفا دفاعيا، بعكس إيران التي أطلقت 260 صاروخا باليستيا إيراني الصنع عن طريق ميلشياتها أو عن طريقها، وأكثر من 150 طائرة مسيرة، وأسست ميلشيات في المنطقة وتدعم الإرهاب، بعكس السعودية التي لم تطلق صاروخا ولا طيرانا مسيرا ولا حتى رصاصة باتجاه إيران
لا يزال حلم تصدير الثورة على رأس أولويات المسؤولين بإيران
اعتداء أرامكو يؤكد.. إيران ثورة وليست دولة
وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير
الجبير: هجوم أرامكو تم بأسلحة إيرانية
وعاد الجبير ليؤكد بأن الهجوم على منشأتين نفطيتين تابعتين لأرامكو السعودية، تم بأسلحة إيرانية، مشيرا إلى أن مصدره لم يكن من اليمن ولكن من الشمال.
وأضاف الهجوم الإرهابي على أرامكو استهدف تهديد أمن الطاقة في العالم واصفا العملية بـغير المسبوقة مضيفا أن تأثيرها يطال مختلف دول العالم وهو ما تجسد في حجم الإدانة الدولية الكبيرة للاعتداء الإيراني غير المبرر
وشدد على أن المملكة حريصة جدا على أمنها وأمن منشآتها وأمن مواطنيها وأمن المقيمين فيها، وستبذل كل جهد في ضمان وحفظ أمنهم وسلامتهم.