بورسعيد/ كتب / السيد بكري
الخميس 18/4/2019م
بسم الله الرحمن الرحيم
(إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) صدق الله العظيم
أخي المواطن أختي المواطنة .. يا أبنا ءالكنانة— كم من دساتير عدلت ، وكم من دساتير أعيدت صياغتها عالميا ،وهذا أمرمشروع لمسايرة الأحداث على أرض الواقع – والاجماع في مجلس النواب المصري على تعديل بعض مواد الدستور .. لم يات من فراغ ، لكنه أمن وطني، ومطلب حتمي لإستمرار البناءوترسيخ الأمن والأمان في البلاد ، والتصدي لكل من يحاول أن يعرقل مسيرة التنمية ، والحمد لله فقد منحنا ربنا رجلا على قدر المسئولية برتبة زعيم ليقود البلاد إلى بر الأمان، الرئيس عبد الفتاح السيسي – في وقت كنا في امس الحاجة لهذه الهبة الربانية فقاد البلاد بما يرضي الله مضحيا بكل غال ورخيص لتحيا مصر حرة أبية ، ذلك القائد الذي عمل بقول الله تعالى / ( ويؤثرون على أنفسهم ولوكان بهم خصاصة) صدق الله العظيم –وقد فعل القائد ما لم يفعله غيره بإذن الله لأنه بفضل الله آثر المصلحة العليا للوطن وأبنائه على كل شيء،وعلى ذاته ، وفي كل شيء ، وتحمل الشعب بجميع فئاته مسيرة العناء والبناء إلى أن ظهرت ثمار الصبرفي موسم الحصاد ،لنرى مصر الحديثة في مشروعات عملاقة في زمن قياسي – إنجاز تجاوز الاعجاز بفضل الله ، في ظل سيادة القانون بشفافية وانتماء وولاء، ومصر بشعبها وجيشها وشرطتها المدنية ،وكل الفئات – تابى أن تكون أمة واهنة يستهان بها ، وبخاصة أن أعداءها يتربصون بها ولها — ومصر إن غفت فلن تنام ، وحتى يعي القاصي والداني كان لابد من التعديلات الدستورية في بعض مواد دستور 2014 م لأن الظروف تغيرت وصار لزاما علينا أن نواكب الأحداث ، وما يستجد من متغيرات، لكي نضع مصلحة الوطن العليا فوق كل مصلحة، وتعديل بعض مواد الدستور هوعمل شعبي وطني – ورسالة حضارية – ومنهج حياة – ورسالة ملزمة لشباب الأمة بالمشاركة الايجابية في الاستفتاء على التعديلات الدستورية من أجل مصر – لأنهم الطاقة المحركة للتطور الحضاري ولأنهم حماة الدستور وسواعد الوطن ودرعه الحصين ،من أجل إعادة دور مصر الحضاري في المنطقة وتحقيق آمال وطموحات شعبنا العظيم بكل فئاته وأطيافه – ،والاستفتاء على التعديلات الدستورية بحرية مطلقة هو عرس جماعي واحتفال حضاري ، ينم عن وعي جماهيري أمام العالم أجمع ، ولنقل نعم للتعديلات الدستورية لكي نستكمل مسير ة العطاء والبناء التي بدأهها الرئيس عبد الفتاح السيسي بعون من الله ومساندة شعب مصر العظيم -،نريد دستورا معدلا يجمع بين الوسطية والتعددية والتوازن والاتزان -مستفتى عليه بإجماع شعبي حر- ومن أجلك يامصرتهون كل الصعاب ، وحسبنا مصر تحوي خير أجناد الأرض ،وحسبنا مصر الكرامة والزعامة وحسبنا ،مصرأم الهرم وأرض الكرامة –وبحر النعم -وعظيمة يامصر-

السيد محمد بكري علي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏