هبه الخولي- القاهرة
افي عالم يموج بالصراعات بين أطماع الاستحواذ وانتشار ثقافة الاستعلاء،والسيطرة غدت الازمات جزء لايتجزء من نسيج الحياة المعاصرة وسمة من سمات النظام الدولي متى ظهرت مؤشرات التباين والاختلاف وتصاعدت درجات التنافس والصراع.في إطار ماسبق تستكمل الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافين بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية رصد للازمات عبر الواقع المعاصر من خلال فعاليات البرنامج التدريبي”الدراسات الاستراتيجية والامن القومي“والمقدم لأربعين مشاركاً من العاملين بقصور الثقافة والقاطنين بالمناطق الحدودية ليكونوا بمثابة حاط الصد المنيع ضد أي ثقافات أو أفكار هدامة تهدد بدورها أمن وسلامة الوطن