كتبت/شادية محمد الوكيل

ذكر محمود شاهين مدير مركز التحاليل والتنبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، اليوم الأحد، الموافق 31 مارس، إنه من المتوقع أن تقل حدة موجة الطقس السئ وحالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية تدريجيًا، بداية من غدًا الإثنين.

وأضاف “شاهين” في تصريحات صحفية ، أن اليوم يشهد نهاية نشاط الرياح وتكاثر السحب على كافة أنحاء الجمهورية كذلك فرص سقوط الأمطار.

وأكد مدير مركز التحاليل والتنبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن الثلاثاء المقبل يشهد تحسنًا ملحوظًا في أحوال الطقس، حيث تسود حالة الاستقرار في الأحوال الجوية، وتستمر حتى نهاية الأسبوع، فيما تشهد درجة الحرارة ارتفاعًا تدريجيًا بمعدل درجتين يوميًا، كما تقل كميات السحب المنخفضة والمتوسطة.

بينما تعاود الشبورة المائية للانتشار في الصباح الباكر على بعض محافظات الوجه البحري والقاهرة والطرق القريبة من المسطحات المائية، ولكن تقل حركة الرياح تدريجيا، حتى نهاية الأسبوع.

ومع ذلك ورغم إعلان موعد تحسن الطقس إلا أن مدير مركز التحاليل والتنبؤات بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، حذر المواطنين من تخفيف الملابس، ووجه بالاستمرار في ارتداء الملابس الثقيلة على الرغم من الارتفاع التدريجي في درجات الحرارة، وأضاف قائلًا:”درجة الحرارة العظمى مرتفعة، إلا أن الصغرى في انخفاض مستمر”.

وأشار “شاهين” إلى أن ما شهدته البلاد من نشاط الرياح وانخفاض درجات الحرارة وسقوط الأمطار هي ظواهر طبيعية تصاحب فصل الربيع، لأنه معروف بفصل التقلبات الحادة السريعة بين الشتاء والصيف، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن تحدث بعض التقلبات الجوية مرة أخرى، الفترة المقبلة.

ووجه مدير مركز التنبؤات والتحاليل بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، حديثه للمواطنين ناصحًا إياهم بضرورة متابعة النشرة الجوية يوميًا صباحا، لتحديد نوعية الملابس التي يتم ارتداؤها، والقيادة بهدوء ومتابعة تعليمات الإدارة العامة للمرور، وعدم تجاوز

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي