بورسعيد / السيد بكري
السبت 12/3/2019م
صرح مصدر مقرب من داخل النادي المصري مفاجأة، بشأن استاد بورسعيد، بعد استبعاده من تنظيم بطولة الامم الأفريقية، لوجود بعد أعمال الصيانة الإصلاحات.

وقال المصدر، أن الملعب سوف يستغرق بعض الوقت، لحين عودة خوض المباريات عليه مرة أخرى، وليس كما يتردد، من البعض، أن الملعب يحتاج لعدة أشهر فقط.

وأكمل، أن المدرج البحري، يوجد به أزمة كبرى، يهدد أمن المشجعين وقد اوشك علي الانهيار، ولا يحتاج إلى الترميم فقط، ونفس الأمر للمدرج الشرقي، وجاءت أيضا اللجنة الهندسية وأكدت أن المدرج مهدد بالانهيار.

وشدد، أنه سوف يتم بناء ملعب أخر، في جنوب بورسعيد، على مساحة 150 فدان، وسوف يسمى استاد بورسعيد، وملعب النادي ملك للنادي المصري وحده.