كتب/ محمد عرفه

نائب رئيس مجلس الإدارة

 

قام الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية، يرافقه الدكتور سعد مكي وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، بزيارة مستشفى الجمالية المركزي للاطمئنان على سير العمل بمبادرة 100 مليون صحة وتأكد خلال جولته على قيام فرق العمل بواجبها تجاه المواطنين الذين توافدوا على المستشفى بالمئات للكشف عن فيروس سي والأمراض غير السارية وهي ضغط الدم والسكر والسمنة.

كان في استقبال السيد المحافظ، المحاسب نادر محي الدين بشير رئيس مجلس مركز ومدينة الجمالية ، والدكتور شهبور العراقي رئيس مستشفى الجمالية المركزي ،الدكتور عمر فريد حجاج مدير الادارة الصحية بالجمالية ، الأستاذ إبراهيم الجعلي رئيس الوحدة المحلية بقرية ميت مرجا سلسيل ، اللواء يسري إبراهيم أمين حزب مستقبل وطن بالجمالية ، الأستاذ علاء حجاج أمين حزب المحافظين بالدقهلية ،والأستاذ ياسر البرهمتوشي رئيس مركز المعلومات والمتابعة وأعرب شاروبيم عن مدى رضاه عن الآداء في مركز ومدينة الجمالية حيث تحقيق أعلى من المستهدف بنسبه 175% وتقدم بالشكر لمحي الدين.


وشدد محافظ الدقهلية على ضرورة تقديم كافة الخدمات للمواطنين بسهولة وسرعة، وحذر المواطنين من دفع اية مبالغ تحت أي مسمى، وقال إن العلاج الذي يتم صرفه بالمجان وعلى نفقة الدولة وهو هدية الرئيس عبد الفتاح السيسي، صاحب هذه المبادرة التي تهدف إلى الاطمئنان على صحة المواطنين وعلاج من يثبت إصابته بالفيروس بعد أن أصبح الشفاء من الفيروس يتم تماما بشهادة منظمة الصحة العالمية التي اعتبرت مبادرة الرئيس 100 مليون صحة تجربة هامة في حصر الأمراض وعلاج المواطنين منها.

 وفي تصريح خاص الدكتور سعد مكي لجريدة آخر الأسبوع أن سر تفوق الدقهلية ووصولها بهذا المستوى الرائع لتحقق نسبة 204% هي القيادة السياسية الحكيمة ، وأهمية الإعلانات الدورية والدورات التثقيفية التي تم تفعيلها قبل المبادرة وهناك فرق رائعه يصل عددها إلى 1800 فريق وتبذل كل الجهد للوصول إلى جميع المواطنين وبكل سهولة ويسر ووقوف وزارة الصحة على قدم وساق من أجل نجاح هذه المبادرة الرائعة لسيادة الرئيس. 
 

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي