كتب أشرف مروان الدويرى

اليوم السبت الموافق ٢٠١٩/٣/٢ بناء علي تعليمات السيد المدير العام/محمد فهمي بركات رئيس مركز ومدينة ابوتيج بمواجهة سيارات الكسح التي تقوم بإلقاء حمولتها غرب السكه الحديد تم عمل كمين بقيادة الأستاذ كرم عبد الحفيظ نائب رئيس مركز ومدينة ابوتيج والأستاذ ناصر حالوش مدير إدارة شئون البيئة بابوتيج وقسم والاشغالات وتم تسليم السياره الاداره مرور ابوتيج وجاري اتخاذ الاجراءات القانونية حيث انتشرت الأمراض المعدية والجلدية كما انتشر مرض السرطان والفشل الكلوى بسبب هذة السيارات المملوكة للاهالي للأسف الشديد نواجه مشكلة أصعب من سيارات الأهالى الا وهى سيارات الكسح المملوكة للدولة والتى تقوم أيضا بإلقاء حمولتها بالترع والمصارف التى تستخدمها الأهالى فى شرب المواشى لهم وغسل الإوانى والتى يستخدمها المواطن باستمرار ودون رقابة من المسؤلين لعدم توفير سيارات كسح كافية لأهالي وبعد المكان المخصص لتفريغ الحمولات مما يجعل السائق يفرغ فى اى مكان أمام مرأى ومسمع الجميع وهذة السيارات لا تحمل لوحات معدنية وليس لها ملف فى المرور