السيد بكري
الأربعاء، 27 فبراير 2019 – 03:29 م

استيقظ الشعب المصري صبيحة اليوم الأربعاء 27 فبراير، على فجيعةٍ جديدةٍ، كان مسرحها محطة القاهرة الرئيسية للسكة الحديد، القاطنة في ميدان رمسيس بالعاصمة المصرية.

أحد القطارات في محطة مصر، القادم من مدينة الإسكندرية، اصطدم بأحد أرصفة المحطة “رصيف نمرة 6″، محدثًا الهلع والفزع، ومسببًا العديد من الخسائر سواءً في الأرواح أو الممتلكات.

وغشّت النيران عشرات الأشخاص، فأودت بحياة 25 شخصًا على الأقل، وتركت عشراتٍ آخرين في عداد الجرحى والمصابين.