كتب ياسر عبد الرازق
نظم نادي جزيرة الورد الرياضي بالمنصورة ندوة عن التعليق الرياضي بمصر ونشاته وتطوره واسسه وقواعده، المعلق الرياضي محمد عبد المنعم بالإذاعة والتليفزيون المصري والقنوات الفضائية.
أكد عبد المنعم ان من أصول التعليق الرياضي أن يتسم المعلق بالحياد والمصداقية فلا يجعل اللون الذي يعشقه هو ما يغلب علي تعليقه أو يجعل من اللاعب الذي يحبه سيد الملعب وكابتن الكباتن وعليه أن ينتقي اللفظ الجميل والكلام الحسن وأن يتحين التوقيت المناسب ليدلي بوصفه للعبة معينة أو لاظهار مهارة لاعب معين.. هذه الأصول وتلك المفاهيم هي التي جعلت فن التعليق فناً من فنون وسائل الاتصال مثله مثل بقية الفنون الأخري.
بجب علي المعلق ان يستفيد من المعلقين الكبار دون التقليد الأعمى، وان يكون له لازمه معينه يشتهر بها ويعرفه بها الجمهور.
وأضاف عبد المنعم ان التعليق على مباراة من الملعب يختلف كثيرا عن التعليق من الاستوديو وانه يستمتع اكثر ويبدع وهو يعلق من داخل الملعب. وأكد أن التعليق للتلفزيون يختلف عن التعليق للاذاعه، فمذيع الاذاعه يعتمد على التفصيل اكثر والشرح التفصيلي لكل لعبه حتي يسمع المتابع وكأنه يري.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏بما في ذلك ‏هناء الروح‏‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏بما في ذلك ‏ياسر عبد الرازق‏‏‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏‏