كلاب الظلام وأبناء الحرام
كتب : اسامة محمد مصطفى

ينعى مجلس أدارة جريدةآخر الاسبوع وفريق العمل أسر شهداء ضحايا الإرهاب الغادر ، الذين استشهدوا ليلة الأمس السبت ١٦ -٢-٢٠١٩م ، بكمين طريق مطار العريش بسيناء وهم يؤدون واجباتهم الأمنية والوطنية، للحفاظ على أمن وسلامة وطنهم مصر الحضارة من كلاب الظلام وابناء الحرام الارهابيين، ونحدثهم بصوت رجلأً واحد ونقول لهم أن هذه الاعمال الحقيرة لن تنال من عزيمة المصريين وسيادتهم.

عزاء واجب
خالص تعازينا لأسر الشهداء ورئيس الجمهورية والشعب المصرى ومؤسسات الدولة .
“ولا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله امواتاً بل احياءاً عند ربهم يرزقون”
حفظ الله مصر وشعبها وجيشها العظيم