كتب/ الكابتن طارق محسوب

 

متابعة/  محمد عرفه

لا للتعصب … لا للفتنة …

جمهور الأهلى والزمالك وباقى الأندية يساوى مصر ،الوطن والأم ، فلا بد أن نفيق ولا نعطى لأى أحد فرصة ان يوقع بيننا.
ففي الماضي  كنا نداعب بعضنا بعضا “شوية” فى مباراة الأهلى والزمالك ولكن بدون تعصب وتجريح فى بعض ،لذلك فى مباريات المنتخب كنا قلب واحد وايد واحده، وبنشجع مصر اى كان اللاعب من الأهلى او الزمالك او اى نادى آخر، كنا نطالب ان يلعب اللاعب اللى يفيد المنتخب ايا كان انتمائه لأن كان هدفنا واحد مصر ،مصر فوق كل انتماء.
أما الآن وصلنا لدرجات من التعصب كبيرة .
من وراء هذا التعصب ولصالح من؟


مات من مات من جماهير الأهلى ومات من مات من جماهير الزمالك وفى النهاية الخاسر من ! 


لا تعطو الفرصة للمنتفعين اللى يهمهم مصالحهم فقط ، بعض الإعلاميين ورؤساء بعض الأندية وبعض اعضاء اتحاد الكورة اللى بيسخنوا الجماهير على بعض هما المستفيدين ماديا وشهرة براقه زائفة بيطبلوا لكل من يستفيدوا منه و اطلب منهم من جيبهم الخاص مايفيد بلدهم او النادى لن تجد منهم غير يقولون مالا يفعلون .
هؤلاء هم من  بيستفادوا من خير البلد وخير النادي ، ووقت الجد لن تجد منهم لا خير للبلد ولا النادى .
وكلهم معروفين أمامكم يوميا ولكنهم أعموا الجماهير بعصا التعصب والفتنة كالساحر فى السيرك فاصبحت الجماهير لا ترى ولا تسمع غير كلامهم الملوث بالحقد والغل والدماء فى النهاية الخاسر الجمهور والفائز هم من متاع الدنيا .
فعلى جماهيرمصرنا الحبيبة عدم التعصب وشجع فريقك بروح رياضية ،ونحن على أعتاب كأس الأمم الأفريقية والتى تنظمها مصر ، نريد أن نضرب أمام العالم اكبر مثل يحتذى به فى التنظيم والتشجيع والروح الرياضة كما كان فى البطولات السابقة بل أفضل وأن نضع نصب أعيننا مصر فوق كل انتماء ، ومصر فوق الجميع .

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي