كتب ياسر عبد الرازق
تعد قرية ” دماص ” التابعة لمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية والتى حصلت على لقب أجمل قرية على مستوى المحافظة وتم ترشيحها للمشاركة فى مسابقة أجمل قرية على مستوى الجمهورية من القرى النموذجية التى كانت تستعد منذ عدة سنوات للتحول لمدينة بسبب المقومات التى تمتلكها وموقعها المتميز حيث تقع جنوب المحافظة ويقع فى محيطها 4 مراكز وهى السنبلاوين وأجا ومركز ديرب نجم فى محافظة الشرقية وكقر شكر بمحافظة القليوبية وتبلغ مساحتها حوالى 3244 فدانًا ويبلغ عدد سكانها حوالي 70 ألف نسمة.

كما تضم قرية دماص كل المصالح الحكومية فبها مستشفى دماص المركزي والتى تشمل قسم الغسيل الكلوي بطاقة 40 وحدة و27 حضانة للأطفال المبتسرين وجميع الأقسام العلاجية والإشاعات الطبية ووحدة العلاج على نفقة الدولة والعمليات الجراحية الصغرى والكبرى ووحدة العلاج الطبيعي.

كما يوجد بالقرية مستشفى للكبد والجهاز الهضمي ومستشفى للأورام ومستشفى للتأمين الصحي كما تضم أكثر من 50 مسجدًا على الطراز الإسلامي الحديث وأكثر من 20 مدرسة بجميع المراحل ومعاهد أزهرية بكافة مراحلها ومدرسة ثانوي فنى للتمريض وإدارة للإرشاد الزراعي ومبنى للجمعية الزراعية.

كما تضم مركز شباب مطور واستاد دماص الرياضي ومكتب عمل وسجل مدني وفرع لبنك ناصر الاجتماعي وبنك للتنمية والائتمان الزراعي كما تم توفير قطعة أرض تبرع لإقامة قسم شرطة عليها وتم تسليمها لوزارة الداخلية وأرض لمبنى مجلس المدينة وتم تسليمها إلى وزارة التنمية المحلية.

كما تشتهر القرية بالعديد من المشاريع الخيرية واليدوية أبرزها مشروع السجاد اليدوى والذى تم إنشاءه عام 1996 بعدد 5 نول يدوى ووصل المشروع الآن الى 76 نول تحت رعاية مؤسسة العنانى للتنمية برئاسة المهندس محمود العنانى والتى أصبحت ترعى صناعة السجاد على مستوى الجمهورية .

كما تشتهر القرية بعد وجودى اى بطاله بها حيث يوجد بها أكثر من 10 آلاف عامل وموظف من أبنائها يعملون فى مصالحها الحكومية والأهلية وصناعة السجاد والدواجن .

فيما سبق أن زارها الدكتور كمال جاد شاروبيم محافظ الدقهلية الأسبوع الماضى لافتتاح عدد من التوسعات بمستشفى دماص المركزى ومركز الكبد واشاد خلال زيارته بجهود المجتمع المدنى بها حيث ان معظم المشروعات قائمة على الجهود الذاتية .

كما اعلن المحافظ خلال الزيارة عن فوز دماص بأجمل قرية على مستوى الدقهلية مؤكدا أن ما شاهده امن منشآت وتجهيزات حديثة فى مستشفياتها ومصالحها الحكوميه وترابط اهلها للنهوض بها يؤهلها أن تكون القرية النموذجية ليس فقط على مستوى محافظة الدقهلية ولكن على مستوى جميع القرى المصرية مشيرا الى أنه تم ترشيحها لتكون قرية نموذجية فى المسابقة التى أعلنت عنها الحكومة من خلال وزارة التنمية المحلية على مستوى الجمهورية.

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي