كتب ياسر عبد الرازق

شهد اجتماع مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، مع رؤساء ومسئولي أندية الدوري الممتاز، لمناقشة الموضوعات المتعلقة بالمسابقات المحلية شد وجذب وتراشق بالألفاظ بين خالد مرتجي ممثل النادي الأهلي ومرتضي منصور رئيس نادي الزمالك وانسحب مرتجي بعدما أخبر الحاضرين بأن الاجتماع سيصبح باطلا بسبب إيقاف رئيس النادي الزمالك بقرار من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”.

وعقب الاجتماع أعلن المهندس أحمد مجاهد عضو مجلس الإدارة والمتحدث الرسمي للمجلس، انه الاجتماع أسفر عن الآتي :

-أبدت الأندية استعدادها للتعاون فيما يخص اغلاق الملاعب التي ستقام عليها مباريات بطولة الأمم الإفريقية التي تستضيفها مصر، وتقديم كل التسهيلات المتاحة لانجاح البطولة، وطالبت بعض الأندية بالمساعدة في توفير الملاعب البديلة للملاعب التي تقام عليها مبارياتها حاليا وتحمل التكاليف اللازمة، ووعد رئيس الاتحاد بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة في هذا الأمر.

-تم الاتفاق على تكليف عامر حسين رئيس لجنة المسابقات بوضع المواعيد المناسبة للمباريات المتبقية من جدول الدوري وكأس مصر، خلال الفترة القادمة وعرضها على مجلس الإدارة لضمان الحيادة والعدالة الكاملة بين الأندية، وأبدى مسئولي الأندية التعاون لانهاء المسابقتين بالشكل اللائق وحفاظا على مصالح الأندية والكرة المصرية.

-عرض المهندس أبوريدة والكابتن أحمد شوبير نائب رئيس الاتحاد والكابتن عصام عبد الفتاح عضو المجلس والمشرف على لجنة الحكام، تطبيق تقنية الفار عقب بطولة الأمم الإفريقية، والتغلب على مشكلة الملاعب غير الجاهزة لتفعيل هذه التقنية.

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي