كتب/ محمد عرفه

عقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية إجتماعاً مع وفد من البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية يضم كل من خالد حمزة المدير المساعد بمكتب البنك بالقاهرة و بافال لينيك مساعد مدير إدارة التعاقدات والبنية التحتية بالبنك وذلك بحضور عدد من قيادات الوزارة .

وتم خلال اللقاء استعراض الإجراءات الخاصة بالبدء فى تنفيذ الاتفاقية التى وقعها السيد وزير التنمية المحلية مع مسئولى البنك منذ أيام قليلة والتي شهدها السيد رئيس مجلس الوزراء وحضرتها السيدة وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي وذلك فيما يخص التخلص الآمن من المخلفات الصلبة ضمن مشروع تنقية المياه بمصرف كيتشنر و ذلك بقيمة 79 مليون يورو.

وأكد اللواء محمود شعراوى، أن المشروع سيكون له فوائد بيئية واقتصادية وصحية عديدة على 180 قرية فى المحافظات الثلاثة التى يمر بها، منها 118 قرية بالغربية و29 قرية بالدقهلية و35 قرية بكفر الشيخ.

وأضاف الوزير أن هذا المشروع يعد من أهم المشروعات التنموية والبيئة والمائية الذى سيسهم فى تحسين البيئة الصحية المحيطة بالسكان فى تلك المحافظات .

وأشار شعراوى إلى أن المشروع سيسهم فى الحد من التلوث بالمصرف وتشييد بنية حديثة بالتعاون مع أفضل الخبرات الدولية وتحسين الأحوال الصحية والبيئة لسكان المحافظات الثلاث ودعم تنقية ما يصرف من مياه واستغلالها مائياً بشكل آمن فى الرى والزراعة .

وأكد اللواء شعراوى على انفتاح الوزارة للتعاون مع كافة الشركاء والمنظمات الدولية لتحقيق نقلة نوعية فى حياة المواطنين بكافة المحافظات وتحسين الخدمات المقدمة إليهم.

و استعرض الوزير آخر مستجدات برنامج التنمية المحلية فى صعيد مصر بمحافظتى قنا وسوهاج والذى تنفذه الحكومة مع البنك الدولى ، مؤكداً أنه يهدف إلى خلق كوادر وقيادات محلية بالمحافظتين لديها خبرات كبيرة ، مع وضع منظومة سيتم الإستفادة منها فى عملية التخطيط المحلى فى مشروعات المحافظات ونقل تلك التجربة الى باقى محافظات آخرى .

وشدد وزير التنمية المحلية على اهتمامه بأن يتم الإستفادة من مشروع مصرف كيتشنر فى تأهيل وتدريب العاملين بالإدارة المحلية بالمحافظات الثلاث التى سيتم تنفيذ المشروع بها بالإضافة إلى بناء الكوادر بالوزارة و التى ستساعد فى تنفيذ الخطط والبرامج التى سيتم تنفيذها فى المحافظات سواء فى هذا المشروع أو مشروعات آخرى فى المستقبل .

وأشار الوزير إلى اهتمامه بتطوير مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة وتحويله الى أكاديمية بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى.

وأكد شعراوى على أن الوزارة والحكومة لا تملك رفاهية الوقت فى عملية تنفيذ المشروعات الجارية بالمحافظات وتنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى وتحقيق قفزات كبيرة فى تنفيذ كل البرامج والمشروعات الحالية مع الشركاء والمؤسسات والهيئات الدولية فى مصر .

كما تناول اللقاء سبل دعم أوجه التعاون بين الجانبين فى مجال تطبيق اللامركزية فى ظل اهتمام الوزارة و الحكومة بالتوسع فى ذلك بالمحافظات خلال الفترة الحالية.
ومن جانبه أشار خالد حمزة إلى اهتمام البنك بتخصيص مبلغ مالى فى إطار المشروع لتدريب وتأهيل الكوارد الفنية العاملة بالمشروع ، مشيراً إلى أن هناك وفد من البنك سيقوم بزيارة محافظة أسوان خلال الشهر القادم لمتابعة بعض المشروعات الجارية ، وأضاف أن البنك سيقوم بافتتاح مكتب له خلال المرحلة الحالية بمحافظة الإسماعيلية.

وأكد أنه سيتم التنسيق مع الوزارة خلال الفترة المقبلة فيما يخص تنفيذ بعض المشروعات فى عدد من المحافظات .

 

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي