رأفت عبد العال

جبال الشوك من كدبة
بتطرح مر يحصدنا
نبات ودموعنا تحرسنا
ونصحى عطشانين فرحة
ولما الخطوة تاخدنا تتوهنا تغربنا
من الآخر بلاش نفتح بقى جراحنا
ولا نحكي عن اروحنا
ده كله ف عرفنا معلوم
بلاش نتحنى بالكدبة
ده لما بتنزرع شجرة
أكيد في يوم راح تطرح
سنين العمر بتعدي معاها
الفرحة والدمعة ونغرق
جوه بحر الخوف
ليالي الغربة بتعلم
ومهما حاولت تتجمل
فعنوان الحقيقة براح
ميزان الدنيا في الكفة
لُقا …….ووداع
وجوه حقيقتك المرة
بتصرخ صرخة الرعشة
عيون الليل صحيح نايمة
ولكن نومها نص العين
وجوه الحلق مر يطوف
بيقتل حلمنا المكشوف
ويحصد عرفنا الوردي
ومين ف الدنيا هيخلد
ربيع بيخضر الشجرة
ويدي عبيره للوردة
وييجي خريف ينشف
ورقة ورا ورقة
تضيع ف الريح
حقيقة معانا عارفينها
وسكنانا وسكنينها
مكانك جوه قلب ضريح

نُشر بواسطة محمد عرفة ابو يوسف

مشرف ديسك مركزي